الروائي فواز حداد يحاول «تفسير اللاشيء»

صدر حديثاً عن دار رياض الريس للكتب والنشر رواية جديدة للروائي السوري فواز حداد بعنوان « تفسير اللاشيء» .
تتناول الرواية قصة رجل يفكر بامرأة في بلاد الموت والأموات، وعالم مثلما يقودنا إلى الدمار، يأخذنا إلى الحرية والعدالة. يحاول الراوي تفسير حالة «اللاشيئية» العالق بها صديقه المفكر الذي أحال العالم إلى لا شيء، في عالم الربيع والإرهاب. يستمد تفسيره من الالتحاق بالفراغ والعدم. ويستمد إحباطاته في الآلية العبقرية للتاريخ، وهذا الخراب الممتد على مساحة وطن منهوب، على وقع الهجاء المعاصر للزمن.
«تفسير اللاشيء» هي رواية أيضا عن جنون الغرام وطيشه، وطبائع النساء الغريبة. ولا يستبعد أنها تدور حول نهاية التاريخ وإخفاقاته وسقوطه. ولا تغفل الثقافة والفن في معمعة الثورة والحرب، على وقع القتل والرعب.


بتاريخ : 10/12/2019

//