اللجنة التأديبية تصدر عقوبات جديدة

قررت اللجنة المركزية للتأديب، التابعة لجامعة كرة القدم، عقب اجتماعها الأخير، أول أمس الأربعاء، توقيف أكسي متياس ونجيب المعتني، لاعبي أولمبيك خريبكة لمباراة واحدة، بعد طردهما في المباراة التي جمعت فريقهما بمولودية وجدة، وهي العقوبة ذاتها التي عاقبت بها كلا من وليد الصبار والمهدي خاليص لاعبي أولمبيك آسفي، بعد طردهما في المباراة التي جمعت فريقهما بيوسفية برشيد.
وغرمت فريق الجيش الملكي مبلغ 20 ألف درهم لاستعمال جماهيره للشهب الاصطناعية، خلال مواجهته لاتحاد طنجة، و20 ألف درهم أخرى، لاقتحام أحد جماهيره أرضية الميدان. كما غرمت فارس البوغاز 20 ألف درهم بسبب الشهب الاصطناعية، وهو المبلغ الذي سيؤديه أولمبيك خريبكة بسبب اقتحام أحد جماهيره لأرضية الملعب، خلال منازلته لمولودية وجدة.
وغرمت فريقي الدفاع الجديدي ويوسفية برشيد مبلغ 2000 درهم بسبب مراكمة الإنذارات.
وبالنسبة لبطولة القسم الثاني، عاقبت اللجنة التأديبية أولمبيك الدشيرة بمباراتين دون جمهور، مع تغريمه مبلغ 37500 درهما، بناء على المادة 105 من قانون العقوبات، وذلك بعد أحداث الشغب التي عرفتها مباراته أمام المغرب الفاسي، والتي أوقفت اللقاء لمدة 43 دقيقة بسبب اقتحام العديد من جماهير المغرب الفاسي أرضية الملعب خوفا من الاصطدامات مع مشجعي الفريق المحلي. وسيكون الماص هو الآخر مطالبا بدفاع غرامة بقيمة 3750 درهم، لتراشق جماهيره بالحجارة مع مشجعي أولمبيك الدشيرة.
وعاقبت أيضا شباب بنجرير بإجراء مباراة واحدة نافذة دون جمهور، مع تغريمه مبلغ 7500 درهما لسوء تنظيم المقابلة التي جمعته بالكوكب المراكشي، بعدما توقفت لمدة 3 دقائق إثر رمي أرضية الملعب بالحجارة من خارج أسواره، فضلا عن 15 ألف درهم، لاستعمال جماهيره الشهب الاصطناعية خلال المباراة ذاتها. كما غرمت الكوكب المراكشي مبلغ 3750 درهم، لرمي جماهيره أرضية الملعب بالحجارة.
وأوقفت خالد عبودو، لاعب أولمبيك الدشيرة لمباراة واحدة، بعد طرده في المباراة التي جمعت فريقه بالمغرب الفاسي.
كما غرمت فرق اتحاد الخميسات ووداد فاس والنادي الرياض السالمي والراسينغ الرياضي مبلغ 1500 درهم بسبب تراكم الإنذارات.


بتاريخ : 07/12/2019

//