في الدورة الاستثنائية الثانية لجماعة بني ملال

مشروع ميزانية 2020 واتفاقية إتمام بناء وتجهيز المجزرة

عقد المجلس الجماعي لبني ملال دورته الاستثنائية الثانية يوم 04/12/2019، لمناقشة ودراسة نقطتين بجدول الأعمال تتعلقان بإعادة الدراسة والتصويت على مشروع الميزانية برسم 2020، وكذا إعادة الدراسة والتصويت على مشروع اتفاقية شراكة تتعلق بإتمام أشغال بناء وتجهيز مجزرة المدينة.
وسبق للمجلس أن عقد دورة استثنائية بتاريخ 25/10/2019 أثيرت فيها العديد من القضايا المرتبطة باستفحال مظاهر الترييف والاختلالات في البنية التحتية والتجهيزات الاساسية، سيما انتشار الكلاب الضالة والدواب، وما تحدثه من تشويه للمدينة، سواء بالمدارات والشوارع الرئيسية أو بالأحياء الهامشية التي أصبحت مرتعا لها، وهو ما يهدد بشكل مباشر سلامة السكان، والأطفال المتمدرسين على وجه الخصوص، خاصة اثناء توجههم مبكرا الى مؤسساتهم التعليمية.
وناقش أعضاء المجلس تزايد أعداد المشردين والمصابين باختلالات عقلية من مختلف الأعمار، في غياب مؤسسة صحية قادرة على إيوائهم بسبب الطاقة الاستيعابية المحدودة لمصلحة الامراض النفسية بالمركز الاستشفائي الجهوي ببني ملال، والتي لا تتعدى 30 مريضا بكل جناح، حيث أثيرت تساؤلات حول أسباب ترحيل عدد من المختلين عقليا من مدن أخرى عبر «رحلات منظمة « من حيث توفير الحافلات وعشوائية من حيث إعادة الانتشار لهذه الشريحة من المواطنين والتي توجد في حالة تتطلب عناية منتظمة .
وفي إطار مناقشة إحداث ولوجيات خاصة بذوي الاحتياجات الخاصة، أكدت مداخلات على الحاجة الماسة لهذه الولوجيات التي تهم هذه الشريحة، وهي خطوة استحسنها الجميع في سياق الاعتناء بهذه الشريحة التي أكدت قدرتها على الاندماج في كافة مناحي الحياة. و شدد أعضاء المجلس على ضرورة تحرير الملك العمومي أولا كإجراء مبدئي يهم كل المواطنين، بمن فيهم ذوو الاحتياجات الخاصة.
وخلال الدورة، وبعد نقاشات ساخنة لم تخل من اتهامات لتسيير شأن فريق رجاء بني ملال لكرة القدم و النتائج السلبية التي حصدها خلال هذا الموسم، تم التصويت على منح الفريق ربع مليار بشروط مسبقة بهدف تحقيق التوافق بين الأطراف؟
كما ناقش المجلس مجددا إعادة الدراسة والتصويت على مشروع الميزانية برسم سنة 2020 بعد أن تم تخصيص مبلغ 600 مليون درهم بميزانية بدل إدراجه ضمن ميزانية التجهيز، وهو ما اعتبرته المصالح الولائية خطأ غير مبرر، داعية إلى إعادة النظر في ترشيد العديد من النفقات والأداءات، بهدف الرفع من المبالغ المخصصة للأحكام القضائية تفاديا للحجوزات التي يلجأ لها المستفيدون من الأحكام.
النقطة الثانية المتعلقة بإعادة الدراسة والتصويت على مشروع اتفاقية شراكة والمتعلقة بإتمام أشغال بناء وتجهيز المجزرة، تم التصويت عليها بالإجماع، بعد الاتفاق على رفع مذكرة بلائحة تحدد الجماعات المستفيدة من خدمات المجزرة بدل الاكتفاء بمجموعة الجماعات المنظمة لشأنها.


الكاتب : حسن المرتادي

  

بتاريخ : 09/12/2019

//