مراكش.. «من أجل إدماج سليم للأطفال في وضعية إعاقة»

 

تخليدا لليوم العالمي للأطفال في وضعية إعاقة الموافق للثالث من دجنبر، نظمت الثانوية الإعدادية عثمان ابن عفان بمراكش، ندوة حول التربية الدامجة من تأطير الأستاذة مينة القالي رئيسة جمعية تعزيز الدمج الاجتماعي والمدرسي – حوز – تحت شعار: «بالإدماج المدرسي نحقق مدرسة الانصاف وتكافؤ الفرص»، وذلك يوم السبت 03 دجنبر 2019، وفي إطار أنشطتها المبرمجة، قامت الجمعية بنشاط تربوي تمحور حول موضوع التربية الدامجة، «يروم إذكاء الوعي بخصوص حق الاطفال في وضعية إعاقة من التمدرس، وكذلك محاربة التمثلات السلبية تجاه هذه الفئة، علاوة على تفسير بعض المفاهيم وإبراز أهمية التكييف و مجالاته حتى تتمكن هذه الفئة من حقها في التمدرس..» تقول المتدخلة ، والتي عرجت بعد ذلك على «دور مشروع المؤسسة الدامج و أهميته ودلائل التربية الدامجة التي أصدرتها الوزارة الوصية..» .وفي ختام تدخلها أشارت الى «أنواع الإعاقات وفق الدليل المرجعي للتربية الدامجة..».وتجسيدا لثقافة الاعتراف سلم المنظمون للأستاذة المؤطرة شهادة تقدير نظير إسهامها في تأطير اللقاء.


الكاتب : عبد الجليل بتريش

  

بتاريخ : 13/12/2019

//