الطلبة المهندسون يضربون ويقاطعون الدراسة دفاعا عن مطالبهم 

في خطوة تصعيدية  دفاعا عن مطالبهم ،قرر  طلبة  المدارس العليا عن مقاطعتهم الدراسة احتجاجا على استمرار نمط التعليم عن بعد وتواصل إغلاق الداخليات.
وأوضحت التنسيقية الوطنية للطلبة المهندسين بالمغرب في بلاغ لها، أن الأمر يتعلق  بطلبة كل من المدرسة الوطنية للصناعة المعدنية، والمعهد الوطني للإحصاء والاقتصاد التطبيقي، حيث يخوضون  إضرابا لمدة  ثلاثة أيام، في حين أن طلبة المدرسة الوطنية العليا للمعلوماتية وتحليل النظم الذين يخوضون الإضراب لأربعة أيام،دفاعا عن جودة التكوين الهندسي.
وانتقد الطلبة التمييز الذي  يتعرضون له بالمقارنة مع بعض المؤسسات الجامعية، والطلبة المهندسين بالمدارس الخاصة، الذين سمح لهم بالتعليم الحضوري، وفتحت الأحياء الخاصة بهم، في حين منع الطلبة المهندسون بالمدارس العمومية من نفس الحقوق.
وكشف الطلبة المهندسون أن التعليم عن بعد تحول لبعد عن التعليم بالنسبة للعديد منهم، الذين يوجدون في مناطق نائية، ما يحرمهم من الدراسة دون أن يستجيب أحد لنداءاتهم المتكررة، ما يجعلهم محرومين من حقهم في التكوين، فضلا عن ضعف جودة التكوين عن بعد ،مشددين على ضرورة فتح قنوات الحوار معهم والاستجابة لمطالبهم المشروعة، مهددين في نفس الآن  بالتصعيد في الخطوات الاحتجاجية إذا استمر الوضع على ما هو عليه.


الكاتب : جلال كندالي 

  

بتاريخ : 06/03/2021

//