الفنان‭ ‬‮ ‬الكوميدي‮ ‬السيد عبدو لـ ‭»‬الاتحاد الاشتراكي» : أتساءل حول الإقصاء‮ ‬‭..‬من طرف معدي‮ ‬السهرات التلفزيونية

 

برز اسمه رفقة الراحل عزيز شهال في‮ ‬البرنامج الترفيهي‮ ‬والثقافي‮‬‭»‬استوديو‮5‬» ‬بعد تجربة سبع سنوات بمسرح الهواة،‮ ‬كممثل كوميدي‮ ‬بدار الشباب قرية الجماعة،‮ ‬وبظهوره ايضا في‮ ‬برنامج‮ ‬‭»‬سباق المدن‭»‬‮ ‬سنة ‮‬1986،‮ ‬حيث عرف بتقليد المصريين والنكتة المصرية‮. ‬وقد توج بالقاهرة كسفير النكتة المصرية من طرف مهرجان الضحك العربي‮ ‬سنة‮ ‬1998‮ ‬‭. ‬إنه الفنان الكوميدي‮ ‬السيد عبدو،‮ ‬الذي‮ ‬استضافته الجريدة‮. ‬في‮ ‬لقاء خاص،‮ ‬حيث سألناه عن سبب‮ ‬غيابه‭ ‬فنيا،‮ ‬فتساءل هو أيضا،‮ ‬بعد تجربة فاقت‭ ‬ثلاثين‭ ‬سنة،‭ ‬حول‭ ‬الإقصاء‭ ‬و‭‬الحيف‭ ‬رفقة‭ ‬مجموعة‭ ‬من‮ ‬‭ ‬الاسماء الفنية الكوميدية من معدي‮ ‬البرامج،‮ ‬والسهرات الأسبوعية التلفزية،‮ ‬باستثناء بعض الوجوه الشابة الصاعدة‮.‬
وحول معاناة الفنان بصفة عامة بالمغرب إبان جائحة كورونا،‮ ‬يقول السيد عبدو،‭ ‬إن‭ ‬المعاناة شملت أسرة الفن‭ ‬برمتها،‮ ‬خصوصا الكوميديين والموسيقيين في‮ ‬ظل‮ ‬غياب تنظيم المهرجانات والسهرات التي‮ ‬كانت تذر سيولة جد‭ ‬محترمة لهذه الشريحة التي‮ ‬تعتمد على الفن‭ ‬في‭ ‬قوتها‭ ‬اليومي‮.‬
وحول الآفاق المستقبلية وجديده‭ ‬الفني‭ ‬‮ ‬فقد أبرز‭ ‬محاورنا‮ ‬‭ ‬أنه بصدد وضع آخر اللمسات‭ ‬الأخيرة‭ ‬على‭ ‬ألبوم‮ ‬غنائي‮ ‬من إنتاج الحاج حسن التونسي،‮ ‬مدير إدارة مجموعة مسناوة،‮ ‬والذي‮ ‬يشتغل معه حاليا كمدير فني‮ ‬مساعد‮.‬
للإشارة فقد شق الكوميدي‮ ‬السيد عبدو طريقة الفني‮ ‬باحترافية،‭ ‬مكنته‭ ‬من صنع إبراز‭ ‬اسمه‭ ‬فنيا‭ ‬بعد تخرجه من مركز التكوين للأساتذة بالدارالبيضاء كأستاذ لمادة الفنون التشكيلية،‮ ‬وذلك كمغني‮ ‬وملحن وكاتب كلمات‮.‬
سجل حضوره أيضا كممثل في‮ ‬التلفزيون من خلال‮. ‬مشاركته في‭ ‬مسلسلات‭»‬‮ ‬خلخال الباتول‭«‬، ‮‬‭»‬دار أمي‮ ‬اهنية‭«‬،‮‬‭» ‬رحيمو‭«‬‮ ‬والفيلم السينمائي‮‬‭»‬كورسة‭ «‬مع الفنان عبد لله فركوس‮.‬
كان‭ ‬له‭ ‬أيضا‭ ‬حضور‭ ‬في‮ ‬المسرح مع فرقة بوشعيب البيضاوي‮. ‬وعرف بأغنيته الكوميدية العيطة الصردية التي‮ ‬لقيت اعجابا كبيرا في‮ ‬الساحة الفنية ووصلت الى‮ ‬4‮ ‬ملايين مشاهد‮.‬
أيضا قام بتنظيم سهرات ومهرجانات أبرزها مهرجان‮ «‬الواليدية‮» ‬والعيون والداخلة‮.‬
كما تميز بتقليده للفنان الراحل بوشعيب البيضاوي‮ ‬واشتغل مع ابا عزيزي‮ ‬ولمفضل الحريزي‮ ‬في‮ ‬إطار إحياء‭ ‬ذكرى المرحوم بوشعيب البيضاوي‮.‬
واختتم كلمته بانه‮ ‬يهيء لخمسة مهرجانات وطنية وسهرات خارج أرض الوطن بفضاء الزينيت بباريس مع القيام‭ ‬جولات بأوربا بتنسيق مع احدى الوكالات الخاصة بتنظيم المهرجانات،‮ ‬حيث‮ ‬يعمل معها كمدير فني‮ ‬ومديرا مساعدا للحاج حسن التونسي‮ ‬في‮ ‬تنظيم المهرجانات داخل وخارج أرض الوطن‮.‬
ويسعى‮ ‬‭ ‬‮ ‬السيد عبدو لتحقيق كل الطموحات المرجوة مع تكريس صورته كشخصية‭ ‬مختصة‭ ‬في‭ ‬فن‭ ‬‮ ‬‭ ‬الكوميديا رغم أنه‮ ‬يتقن أدوارا درامية‮ ‬‭.. ‬


الكاتب : بنهاشم عبد المجيد

  

بتاريخ : 25/11/2021

//