الكاتب الأول إدريس لشكر خلال المشاورات من أجل تشكيل الحكومة المقبلة: الاتحاد الاشتراكي مستعد لخدمة الوطن وإنجاح تنزيل النموذج التنموي الجديد

استقبل عزيز أخنوش رئيس الحكومة المكلف بتشكيل الحكومة المقبلة، إدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، الذي كان مرفوقا بالحبيب المالكي رئيس المجلس الوطني للحزب، أمس بالمقر المركزي لحزب التجمع الوطني للأحرار بالرباط.
وعقب هذا اللقاء، صرح إدريس لشكر الكاتب الأول للحزب لوسائل الإعلام والصحافة الوطنية والدولية، بأنه أكد لرئيس الحكومة المكلف خلال هذا اللقاء، أن ما بذلناه معا، كحزب التجمع الوطني للأحرار وحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية في سبيل خدمة البلاد والنهوض بها، تحت التوجيهات الملكية السامية، أننا لازلنا مستعدين في حزب الاتحاد الاشتراكي لبذله من جديد في سبيل إنجاح المشروع التنموي لبلادنا».
واعتبر الكاتب الأول أن هذا اللقاء كان فرصة سانحة لتهنئة عزيز أخنوش رئيس التجمع الوطني للأحرار على الثقة الملكية، ثم أشار لشكر إلى أن هذا اللقاء كان مناسبة لإجراء مشاورات تمهيدية حول تصورنا للوضع الوطني والدولي، وما يتطلبه الأمر من جهد للنهوض بالأوضاع الاقتصادية والاجتماعية لبلادنا.
وكانت مشاورات رئيس الحكومة المكلف قد انطلقت يوم أمس الإثنين 13 شتنبر الجاري، واستقبل خلالها عزيز أخنوش الأمناء العامين للأحزاب السياسية للتشاور حول تشكيل الحكومة المقبلة.
يذكر أن عزيز أخنوش، قد استقبل في اليوم الأول للمشاورات عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، نزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال، ثم إدريس لشكر الكاتب الأول لحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية، ومحمد العنصر الأمين العام للحركة الشعبية.


الكاتب : مكتب الرباط: م الطالبي - ع الريحاني

  

بتاريخ : 14/09/2021

//