«النص والصورة» لمحمد اشويكة أوراق من الإبداع والسياسة والجمال

صدر حديثا للكاتب والناقد السينمائي محمد اشويكة مؤلف جديد بعنوان «النص والصورة.. داخل الكتابة.. خارج الكتابة»، يشكل في مجمله أوراقا تطرح مواقف الكاتب وتفاعله مع أسئلة الثقافة والإبداع والسياسة والجمال.
ويستعرض اشويكة في المؤلف الصادر في 223 صفحة من القطع المتوسط عن «دار القلم المغربي»، دور الكتابة في تجربته الإبداعية باعتبارها «طقسا للهدم والبناء من دون فؤوس».
في «النص والصورة»، يطرح اشويكة قضايا عدة تتوزع بين واقع السينما التي تعاني من تراجع عدد القاعات وتحتاج ممارستها لإعادة النظر في ظروف إنتاجها وصناعتها على أسس مهنية وفنية، إلى جانب قضايا متصلة بالدين (تحريم بعض الفتاوى للتصوير والمسلسلات والأفلام)، والجنس (استهلاك أفلام الإثارة) في زمن الثورة التكنولوجية. كما نحضر بقوة أسئلة الثقافة من قبيل الدخول الثقافي ودور المثقف، والعزوف عن القراءة، وتدبير قطاع السينما، وضرورة إصلاح القطاع السمعي البصري، وذلك من خلال عرض مواقف شكلها الكاتب انطلاقا من تجارب شخصية ومشاهدات ميدانية واحتكاك لمدة طويلة بالفاعلين في المشهد الثقافي الوطني.


بتاريخ : 27/11/2021

//