انتقدوا عدم تقديم الهيئة الوطنية لأرقام مضبوطة عن عدد شهداء الواجب: إهمال التكفل بمهنيي الصحة المصابين بكوفيد 19 وارتفاع عدد الضحايا يُغضب جنود المنظومة الصحية

 

صبّ مهنيون للصحة بالقطاعين العام والخاص على حدّ سواء، أطباء وممرضين وتقنيين للصحة جامّ غضبهم على وزارة الصحة في مواقع التواصل الاجتماعي وعلى مواقع التخاطب الفوري على مستوى مجموعة من المجموعات المهنية المتنوعة، بسبب التعثر الذي يعتري التكفل بالمصابين بفيروس كوفيد 19، الذين يجدون صعوبات جمّة من أجل إجراء الاختبار والولوج إلى العلاج متى تأكدت إصابتهم، بالرغم من أنهم ينتمون إلى منظومة هي التي تسهر مبدئيا على الحفاظ على الأمن الصحي للمواطنين والمواطنات.
ودعا الغاضبون الوزارة الوصية على القطاع إلى توضيح مساطر التكفل بمهنيي الصحة وتسريع العملية بعيدا عن كل أشكال التخبط التي قد يؤدون ثمنها غاليا، وأن يتم اتخاذ كل الإجراءات الضرورية ضمانا للفعالية بما يسمح بإنقاذ أرواح المصابين حتى يعودوا للمساهمة في القيام بواجبهم الوطني والمهني وينقذوا بدورهم أرواح مواطنين مصابين آخرين. واستنكر العديد من مهنيي الصحة بشكل كبير غياب الهيئة الوطنية في الوقت الذي يسقط فيه الأطباء تباعا، كما هو الحال بالنسبة للمرحوم الدكتور مصطفى العلوي بجرادة، والاختصاصي في التخدير والإنعاش الدكتور عروم محمد بأكادير، الذي وافته المنية بمصلحة الإنعاش بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش بعد 26 يوما من الصراع مع المرض، وقبلهما الأستاذ الدكتور محمد مومن الاختصاصي في الجراحة العامة والرئيس السابق لهذه المصلحة بمستشفى ابن رشد، منتقدين عدم الإعلان عن الحصيلة الرسمية لشهداء الواجب في صفوف المنظومة الصحية، سواء في القطاع العام أو الخاص، واستمرار التعامل مع هذا الوضع المؤلم بالمزيد من الصمت والتجاهل.
وشدّد عدد من مهنيي الصحة على أن المنظومة الصحية أصيبت بالوهن وطال الإنهاك مهنييها، الذين يواصلون القيام بواجبهم دون توقف منذ ظهور الجائحة الوبائية في بلادنا، في الوقت الذي يرتفع فيه عدد المصابين يوما عن يوم، وتتسع معه دائرة المهام ويصبح هامش الإصابة بالعدوى أكبر، مما يحتم الاهتمام بالشقّ الوقائي، والتكفل السريع بالمرضى المحتملين في الجسم الصحي، ووقف نزيف رحيلهم الذي يتواصل والذي يقلّص من عددهم الضئيل الذي لا يوفّي الحاجيات ولا ينسجم والمعايير الدولية المنصوص عليها على مستوى الموارد البشرية.


الكاتب : وحيد مبارك

  

بتاريخ : 21/10/2020

//