برنامج «امبولس» لمجموعة OCP يحط الرحال في إثيوبيا

شارك ممثلو بيئة تنظيم الأعمال للشراكة والابتكار بإثيوبيا، اليوم الثلاثاء، في برنامج «امبولس» لتسريع ومواكبة المقاولات الناشئة» لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، الذي حط الرحال بالعاصمة أديس أبابا.
وتميزت مرحلة برنامج «امبولس» بأديس أبابا، والتي تأتي بعد كوت ديفوار وغانا ونيجيريا، بمشاركة قوية، لاسيما من قبل الشباب الذين تم إطلاعهم على البرنامج المخصص للشركات الناشئة.
ويهدف برنامج «امبولس»، الذي صممته جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية، بالشراكة مع الشبكة العالمية لتسريع المقاولات الناشئة (Mass Challenge)، لفائدة مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط وفرعه الإفريقي، إلى تسريع عملية تطوير الحلول بالنسبة للاستغلاليات الصغيرة بإفريقيا وتعزيز نظام الابتكار الخاص بمجموعة الشريف للفوسفاط، من خلال خلق علاقات طويلة الأمد تكون متبادلة المنفعة بين المجموعة وعالم الشركات الناشئة.
وأكد مدير برنامج «امبولس»، السيد عدنان العلوي السليماني، في تصريح لوكالة المغرب العربي للأنباء، أن هذا البرنامج يقدم للشركات الناشئة عددا من المزايا التي تشمل التوجيه، من خلال خبراء الأعمال في مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، وأساتذة جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية و المرشدين من الشبكة العالمية (MassChallenge ).
وأضاف السليماني أن البرنامج يقدم أيضا إمكانية الولوج إلى فرص الشغل من خلال مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط ونظامها في مجال بيئة تنظيم الأعمال، مضيفا أن جامعة محمد السادس متعددة التخصصات التقنية تتوفر على عدد من البنيات التحتية ومساحات إنتاج النماذج الأولية، التي توضع رهن إشارة المقاولين من أجل أن يتمكنوا من مواصلة العمل على منتجاتهم وخدماتهم.
وسجل مدير البرنامج أيضا، أن مجموعة المكتب الشريف للفوسفاط دعمت تطوير الفلاحة في إثيوبيا منذ عام 2012.


بتاريخ : 19/09/2019

//