بعد فوزه على أولمبيك آسفي : الرجاء يزيح الوداد وينفرد بالصدارة

انتزع فريق الرجاء البيضاوي صدارة الترتيب بعد فوزه على ضيفه فريق أولمبيك آسفي بهدفين للاشيء، في المبارة التي جمعت بينهما ،أول أمس السبت، على أرضية ملعب المركب الرياضي محمد الخامس بالدار البيضاء، برسم مؤجل الدورة ال20 من البطولة الوطنية الاحترافية لأندية القسم الأول في كرة القدم.
وسجل هدفي الفريق البيضاوي، عبد الرحيم شاكير (د19) وسفيان رحيمي (د45).
وانفرد الرجاء البيضاوي بعد هذا الفوز بالصدارة برصيد 39 نقطة بفارق نقطتين عن غريمه الوداد البيضاوي صاحب المركز الثاني (37 نقطة)، فيما ظل فريق أولمبيك آسفي في المركز الثالث عشر برصيد 21 نقطة.
المباراة انطلقت بتحركات سريعة للاعبي الرجاء الذي بادروا إلى تنظيم عمليات هجومية وانتظروا الدقيقة الـ20 ليفتتحوا حصة التهديف بواسطة المدافع عبد الرحيم الشاكير الذي نجح في تسديد ضربة خطأ فشل الحارس المسفيوي في التصدي لها.
وعاد المهاجم سفيان رحيمي، وبفضل تمريرة دقيقة وذكية من طرف الحافيظي، إلى إضافة الهدف الثاني لفريقه الرجاء مؤكدا قوة الفريق وسيطرته على مجريات اللقاء.
وكان طبيعي أن يعبر الفريق المسفيوي عن ردة فعلا أمام تأخره بهدفين، إذ بادر لاعبوه إلى التقدم نحو مربع عمليات الرجاء، وشكلوا ضغطا قويا على خط دفاعه، وتوالت محاولاتهم الهجومية لكنها لم تثمر عن أي هدف.
أمام اندفاع لاعبي أولمبيك آسفي نحو الهجوم، اعتمد الرجاء على العمليات المرتدة، سجل في إحداها اللاعب أنس جبرون هدفا لم يحتسبه الحكم بعد رجوعه للفار.
خلال الشوط الثاني، ارتفع حماس لاعبي أولمبيك آسفي الذين اندفعوا نحو مربع عمليات الرجاء في بحث عن تسجيل الهدف، لكنهم واجهوا دفاعا قويا بقيادة الحارس الزنيتيّ. من جهته، لم يستسلم الرجاء لضغط الضيوف وواصل تنظيم عملياته الهجومية مع تحصين خط دفاعه لصد هجمات الأولمبيك.
لتنتهي المباراة بفوز الرجاء بهدفين دون رد.
وبهذه النتيجة، تمكن الرجاء من الارتقاء لصدارة ترتيب البطولة الاحترافية برصيد 39 نقطة، في حين تجمد رصيد أولمبيك آسفي في النقطة الـ21 بالمركز الـ13.


بتاريخ : 10/08/2020

//