تخص « المعلوميات عن بعد» : تلميذ من الدار البيضاء – سطات يمنح المغرب تتويجا في نهائيات الأولمبياد الدولية

 

منح تلميذ من أكاديمية جهة الدار البيضاء سطات للمغرب تتويجا في نهائيات الأولمبياد الدولية في المعلوميات عن بعد، حيث أشار بلاغ إخباري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات مؤرخ في يوم الإثنين 21 شتنبر 2020 – توصلنا بنسخة منه – إلى «تتويج التلميذ محمد الخطري بالميدالية النحاسية في نهائيات الدورة الثانية والثلاثين للأولمبياد الدولية في المعلوميات دورة 2020 التي نظمت عن بعد خلال الفترة ما بين 13 و 19 شتنبر 2020 تحت إشراف اللجنة الدولية بعدما كان من المقرر أن تحتضن دورتها الحضورية دولة سنغافورة».
ووفق المصدر ذاته فإن «المغرب مثله في هذه التظاهرة العلمية الدولية أربعة مترشحين بعد اجتيازهم مختلف محطات الأولمبياد الوطنية في المعلوميات التي تنظمها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بشراكة مع الجمعية المغربية للثقة الرقمية (AMAN)، بحيث مثل المغرب في التظاهرة التلميذ محمد الخطري من الأكاديمية الجهوية لجهة الدار البيضاء سطات وكل من نبيل بودراع وأيمن مطيع وأيمن رياض من الأكاديمية الجهوية لجهة الرباط سلا القنيطرة».
وأضاف المصدر نفسه «أن الفريق الوطني حصل في هذه الدورة على 580 نقطة، حصد منها التلميذ المنتمي للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الدار البيضاء سطات محمد الخطري لوحده على 260 نقطة ، وأن هذه النتيجة تعتبر جد مشرفة للمغرب وللمنظومة التعليمية لحداثة مشاركة المغرب في هذه التظاهرة الدولية (المشاركة الرابعة) مقارنة بعدد الدول المشاركة الذي بلغ 86 دولة ، ومنها دول لها مشاركات سابقة كثيرة».


الكاتب : عبد الكريم جبراوي

  

بتاريخ : 24/09/2020

//