تعقيم مرافق ميناء الصويرة بعد إغلاقه إلى إشعار آخر

 

تم، الأحد المنصرم، القيام بعملية تعقيم وتطهير واسعة بميناء الصويرة، عقب إغلاقه حتى إشعار آخر، بسبب ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا المستجد.
و«يندرج قرار الإغلاق الذي دخل حيز التنفيذ يوم الجمعة الماضي، في إطار تعزيز التدابير الوقائية والاحترازية للحد من تفشي الوباء على مستوى هذه البنية المينائية. وتم في هذا السياق، تعبئة وسائل بشرية ولوجستية هامة من أجل تفعيل هذه العملية الوقائية، التي اتخذت بتنسيق مع السلطات المحلية وكل المصالح المعنية»، حيث «تم تعقيم مختلف مداخل ومخارج ومباني الميناء ، وقوارب وسفن الصيد الراسية بأرصفة الميناء نتيجة توقيف جميع الأنشطة البحرية، وكذا سوق السمك».
وحسب تصريح لمدير الوكالة الوطنية للموانئ بالصويرة، فإنه «عقب ظهور حالات إصابة بفيروس كورونا بسوق السمك، فإن المصالح الصحية والمينائية عقدت اجتماعا طارئا من أجل تعزيز آليات الوقاية والاحترازية المتخذة لمواجهة انتشار الوباء»، مؤكدا «أن هذه التدابير تروم التحفيز على استئناف النشاط المينائي في أقرب الآجال في شروط آمنة»، مع الإشادة «بانخراط جميع الأطراف المعنية، بينهم المهنيون، في هذه العملية، حتى تعود جميع الأنشطة على مستوى ميناء الصويرة إلى مسارها الطبيعي في أسرع وقت ممكن».


بتاريخ : 24/09/2020

أخبار مرتبطة

كشفت عن الرفع من الطاقة الاستيعابية بالداخليات إلى أكثر من 50 ٪    اتخذت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم

جلّها ممتلئة عن آخرها ولا تستطيع استقبال أي مريض في وضعية خطيرة     ارتفعت حصيلة الإصابة اليومية بفيروس كوفيد

  احتضن فضاء تكوين وتنشيط النسيج الجمعوي بوجدة يوم الأحد 18 أكتوبر الجاري، «ملتقى شباب الأحياء»، نظمته جمعية رواد التغيير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

//