في ورشة تفاعلية بعاصمة درعة – تافيلالت : كيفية تلقيح النخيل للرفع من الإنتاج كميا ونوعيا

احتضنت مدينة الرشيدية، مؤخرا، فعاليات ورشة تفاعلية (حضورية وعن بعد) حول موضوع «مواكبة الفلاحين في مجال تلقيح النخيل» ، من تنظيم
المديرية الجهوية للاستشارة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت، عرفت مشاركة
أكثر من 100 متدخل من مختلف المصالح التابعة للوزارة الوصية والغرفة الفلاحية لجهة درعة تافيلالت والفيدرالية البيمهنية ومؤسسات للبحث العلمي.
وناقش المشاركون في هذه الورشة التفاعلية «كيفية مواكبة الفلاحين في مجال تلقيح أشجار النخيل، مما لهذه العملية من أهمية في الرفع من الإنتاج السنوي سواء من الناحية الكمية أو النوعية».
وحسب الجهة المنظمة، فقد «جرى خلال اللقاء تقديم ثلاثة عروض، تم خلال الأول عرض مختلف الأبحاث المنجزة في هذا الصدد من قبل المعهد الوطني للبحث الزراعي. وتطرق العرض الثاني، الذي قدمه ممثل عن الوكالة الوطنية لتنمية مناطق الواحات وشجر الأركان، إلى الدراسة الميدانية المنجزة في سياق مواكبة الفلاحين في مجال تلقيح أشجار النخيل، في حين تناول العرض الثالث المقدم من قبل ممثل عن المديرية الجهوية للاستشارة الفلاحية، البرامج التكوينية التي تنظم لفائدة الفلاحين في هذا المجال.»
ووفق المصدر ذاته، فقد أكدت مختلف التدخلات «على أهمية تفعيل التنسيق بين كافة الفاعلين في المجال، من أجل إنجاح الأوراش المفتوحة ذات الصلة، ضمنها مخطط الجيل الأخضر الجديد ، الذي يهدف إلى تشجيع الشباب على خلق مقاولات فلاحية والرفع من جودة الإنتاج على مستوى مختلف سلاسل الإنتاج، لاسيما سلسلة النخيل».


بتاريخ : 08/12/2021

أخبار مرتبطة

230 مليون درهم هو حجم الغلاف المالي الذي خصص لإعادة هيكلة وتطوير محطة أوكايمدن بإقليم الحوز للارتقاء بها لتكون نقطة

أكد الدكتور سعد أكومي في تصريح لـ «الاتحاد الاشتراكي» أن الإضراب الذي دعت إليه التنظيمات النقابية والمهنية للصحة بالقطاع الخاص،

  تفاجأ تلاميذ مركز تطوان للتقني العالي بإغلاق جميع شعب المركز الذي كان يضم 4 شعب صناعية وخدماتية، والتي من

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

//