موقع «Deadline Hollywood»: تصوير فيلم مقتبس من رواية «الخيميائي» لباولو كويلو مطلع شتنبر بالمغرب

 

أفاد موقع إخباري أمريكي متخصص في أخبار السينما بأنه من المقرر الشروع في تصوير فيلم مقتبس من رواية «الخيميائي» الأكثر مبيعا للكاتب البرازيلي الشهير باولو كويلو، مطلع شتنبر المقبل بالمغرب.
وأوضح موقع «Deadline Hollywood» أن شركات الانتاج السنمائي «Westbrook Studios» و «Netter Films»و»PalmStar Media» قد حددت مطلع شتنبر موعدا للشروع في تصوير فيلم (الخيميائي) بالمغرب تحت إشراف المخرج الأمريكي كيفن فريكس.
وأشار الموقع، الذي يتخذ من كاليفورنيا مقرا له، إلى أن فريق العمل في هذا الفيلم يضم على الخصوص سيباستيان دي سوزا، وتوم هولاندر، وشوهره أغداشلو، وجوردي مولا، والممثل المغربي يوسف قرقور (المرشح لجائزة الأكاديمية البريطانية لفنون الأفلام والتلفزيون (بافتا)، والممثل الفلسطيني الشهير أشرف برهوم.
ويشارك في إنتاج الفيلم، المقرر عرضه أواخر سنة 2022، كل من ويل سميث وجون مون لحساب «Westbrook Studios» وكيفن فريكس و راج سينغ عن «PalmStar» و جيل نيتر عن «Netter Films».
وكتب موقع «Deadline Hollywood» أن أحداث رواية «الخيميائي» تدور حول رحلة راع أندلسي شاب يدعى سانتياغو بحثا عن كنز سيغير حياته، مبرزا أن طاقم الفيلم والممثلين المشاركين يسعون إلى الحفاظ على أصالة الأماكن الواردة في الرواية بين إسبانيا وشمال إفريقيا.
وفي هذا الصدد، يرى المنتج جيل نيتير أن «كلمات باولو كويلو عميقة، والآن سنتمكن أخيرا من إعادتها إلى الحياة».
من جانبه، قال جون مون إن «الخيميائي تنم عن بعد نظر وتتسم بطابعها الساحر. فقد ألهمت الأشخاص لتحمل المخاطر والسعي وراء أحلامهم. والآن يمكن للفيلم أن يضطلع بالدور ذاته».
بدوره، أبرز المخرج فريكس أنه طالما حلم بتجسيد أحداث هذه الرواية، مشيرا إلى أن الأمر قابل للتنفيذ في الوقت الراهن «بطريقة تناسب رؤية كويلو».
وسجل المصدر ذاته أن شركة الانتاج المغربية «زاك برودكسيون»، التي أنشأها زكرياء العلوي، ستشرف على الإنتاج التنفيذي لهذا المشروع الطموح.


بتاريخ : 20/07/2021

//