نهضة بركان أمام فرصة التتويج القاري لأول مرة .. يواجه بيراميدز المصري هذا الأحد في نهائي كأس الكاف

 

يحتضن المركب الرياضي مولاي عبد لله بالرباط، هذا الأحد، المباراة النهائية لمسابقة الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم وتجمع نهضة بركان و بيراميدز المصري.
هي أول مره تقام فيها الأدوار النهائية من لقاء واحد وخروج الخاسر على أرض واحدة، علي غرار بطولة دوري أبطال أوروبا، وكان الاتحاد الإفريقي قد اتخذ هذا القرار بعد تأجيل البطولة،بسبب تفشي فيروس كورونا.
ويجد فريق نهضة بركان أمامه فرصة مواتية لإحراز الكأس وذلك على اعتبار أن المباراة تجرى في العاصمة الرباط، وفي ملعب يعرفه اللاعبون البركانيون حق المعرفة، ولن يشعروا فوق أرضيته بأي شكل من أشكال الاغتراب. والواضح، أن زملاء العميد محمد عزيز ومحسن ياجور يحملون من خلال تصريحاتهم رغبة أكيدة في عدم التنازل عن هذا اللقب القاري الذي ضاع منهم الموسم الماضي لأسباب بعيدة عن العدالة الرياضية،والفرصة مواتية هذا الأحد لاسترجاع حق انتزع منهم سابقا. وهي ليست المرة الأولى التي يصل فيها نهضة بركان إلى النهائي، بل إنها الثانية على التوالي، فسبق له وأن لعب نهائي العام الماضي وخسر على يد فريق مصري آخر وهو الزمالك بركلات الجزاء.
وتحضيرا لهذه المباراة النهائية،أقام نهضة بركان تربصا دام لأيام عديدة تخللته مباراة نصف النهائي التي تفوق فيها على حسنية أكادير بهدفين لواحد ومنحته بطاقة التأهل للنهائي. وحسب كل الأخبار القادمة من الفريق البركاني، فالأجواء وسط اللاعبين تطبعها روح التفاؤل والعزيمة على عدم تفويت الفرصة وانتزاع اللقب القاري واستعادة الكأس من الزمالك المصري حامل لقب البطولة في نسختها السابقة موسم 2018-2019.
وكان نهضة بركان قد بدأ مشواره في الكونفيدرالية الإفريقية لهذا الموسم، بمباراة أشانتي جولد الغاني، وانتهي لقاء الذهاب في غانا بفوز أشانتي بثلاثة أهداف مقابل هدفين، وحسم نهضة بركان الصعود من المغرب في لقاء الإياب الذي انتهي بهدفين دون رد.وفي الدور التالي، التقى نهضة بركان بفريق فوسا جونيورز بطل مدغشقر، وانتهى لقاء الذهاب في مدغشقر بفوز فريق فوسا جونيورز بهدفين نظيفين، ورد نهضة بركان الهزيمة بخماسية في الإياب في المغرب، وخطف بطاقة التأهل لدور المجموعات وتصدرالمجموعة الرابعة برصيد 11 نقطة جمعهم من الفوز في ثلاثة مباريات والتعادل في اثنين وبفارق نقطة وحيدة عن المركز الثاني.
وقبل التوقف بسبب تفشي وباء فيروس كورونا ، تخطى نهضة بركان الدور ربع النهائي للمسابقة من بوابة المصري البورسعيدي وتعادل إيجابيًا في مصر بهدفين لكل منهما، وحسم الصعود في مباريات الإياب بهدف وحيد.
وفي نصف النهائي بعد العودة من التوقف فاز على حسنية أغادير بهدفين لهدف واحد.
من جهته، يحلم بيراميدز بالتتويج باللقب لأول مرة فى تاريخه متسلحًا بأرقامه القياسية التى حققها خارج ملعبه فى مشوار البطولة، حيث حقق الفوز في كل مبارياته السبعة التى خاضها خارج أرضه فى نسخة هذا الموسم من كأس الكونفدرالية.
وقبل الوصول للنهائي، انطلق مسار بيراميدز للوصول عبر عدة مباريات وكانت أولى هذه المباريات في دور 64 عندما التقى مع ايتوال الكونغولى وقد تفوق عليه ذهابا ايابا بنتيجة بخمسة أهداف مقابل هدف وصعد لدور 32 الأول.
وتعادل فى القاهرة بهدف مع شباب بلوزداد الجزائرى، لكن استطاع الفوز عليه فى الجزائر بهدف صعد به للدور الثانى حيث لاقى يانج أفريكانز التنزانى واستطاع الفوز عليه أيضًا، فى المباراتين ذهابًا إيابًا بنتيجة خمسة أهداف مقابل هدف ليدخل دور المجموعات ويتصدر المجموعة الأولى.
وفى دور الثمانية، لعب بيراميدز مع زاناكو واستطاع الفوز بنتيجة ثلاثة اهداف نظيفة فى لوساكا قبل أن يخسر بهدف فى القاهرة، وليصعد إلى الدور قبل النهائى ويهزم حوريا بهدفين.


الكاتب : عزيز بلبودالي

  

بتاريخ : 24/10/2020

//